بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | النشرة الأسبوعية | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | المنتدي | أجندة حقوق الإنسان| روابط | دفتر الزوار | الإيميل | عن الشبكة | جوائز حقوقية | حملات | خدمات
الرئيسية »»البحرين »» جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان
البحرين: قانون التجمعات و الدور القذر الذي يمارسه ضد الفعاليات السلمية
18/9/2006

تابعت جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان قضية منع ندوة سياسية تحت عنوان "العريضة الأممية..موقف ونتائج " و التي كان من المزمع إقامتها في يوم الجمعة 15 سبتمبر 2006 في قرية السنابس ، و تشير المعلومات بأن قوات الأمن قد حاصرت المنطقة بعدد كبير من أفراد مكافحة الشغب و ذلك قبل بداية الندوة بساعات قليلة كما استدعت بعض أفراد المنطقة و المسئولين عن مكان الذي سوف تقام به الندوة و طالبتهم بإلغائها و التوقيع على تعهد بعدم إقامة الندوة ، و لكن رفض المسئولين عن المكان هذا الطلب .

أن وزارة الداخلية البحرينية منعت إقامة الندوة بسبب عدم طلب الترخيص لها من قبل القائمين عليها و هي حركة "حق" البحرينية ، و أشارت وزارة الداخلية بأن يجب على القائمين طلب الترخيص استنادا إلى قانون الإجتمعات العامة والمسيرات والتجمعات رقم 18 لعام 1973م والمعدل بقانون 32 لعام 2006م.

و أشارت منظمات حقوقية مؤخرا إلى هذا القانون و اعتبرته مخالف لمبادئ حرية الرأي و التعبير حيث قال جو ستورك " نائب مدير قسم الشرق الأوسط و شمال إفريقيا في منظمة هيومن رايتس وتش" (لا مكان لمثل هذا القانون المليء بالثغرات ضمن أنظمة أي بلد ولاسيما إذا كان عضواً في مجلس حقوق الإنسان الجديد في الأمم المتحدة) ، كما أشارت منظمة العفو الدولية و منظمة المادة 16 لخطورة هذا القانون على عمل مؤسسات المجتمع المدني البحرينية .

تؤكد جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان بأن وجود مثل هذه القوانين في دولة لديها عضوية في مجلس حقوق الإنسان يدعونا للتساؤل عن جدوى تأسيس مجلس حقوق الإنسان و الذي من دوره حماية الحريات العامة من الانتهاك من قبل أعضاءه ، و أن على مجلس حقوق الإنسان أن يمارسه صلاحياته في متابعة ملف مملكة البحرين الحقوقي و يشكل لجنة لتقصي الحقائق لمتابعة جميع الانتهاكات الحقوقية في البلد.

و تدعو جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان الحكومة البحرينية لوقف مثل هذه الممارسات التي لا تخدمها في مسيرتها لتلميع صورتها الحقوقية في الخارج عن طريق استخدام منظمات حقوقية تابعة لها، بل مثل هذه الانتهاكات يجعل مهمة تلك المنظمات أكثر صعوبة ، و عليه تدعو جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان المنظمات الدولية و الإقليمية لمتابعة ملف البحرين حقوقيا خلال الفترة السابقة و القادمة نظرا لقيام حكومة البحرين بانتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان .

هذه الموضوعات صادرة عن :
جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان
جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان




جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر منها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2004
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان
مؤسسات حقوقية تغطيها الشبكة