ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
موضوع صادر عن :

الرئيسية »» مصر »» صحفيون بلا حقوق


صحفيون بلا حقوق : تيار التغيير انتصر .. وبطش الدولة حسم مقعد النقيب لمرشحها


17/12/2009



تنظر حركة " صحفيون بلا حقوق " الي انتخابات التجديد النصفى على منصب نقيب الصحفيين التي جرت وقائع جولة الإعادة فيها يوم الاحد 13 ديسمبر برؤية مختلفة عن الخطاب الرسمي الساري الآن ، وهو خطاب تحاول الصحف الحكومية ترسيخه في عقول الزملاء الصحفيين ، لا سيما ، وقد أعلنت الصناديق فوز مرشحها مكرم محمد احمد بالمقعد لعامين مقبلين .

وفي هذا المقام نؤكد " صحفيون بلا حقوق " للزملاء الصحفيين على الآتي :

اولا : إن النتيجة النهائية للانتخابات تعبر عن بزوغ تيار جديد و قوي بنقابة الصحفيين – غالبيته من الشباب – وهو تيار التغيير " تيار الاستقلال " ، وهو تيار يري ان الحلول – او الرشاوي - التي تقدمها السلطة للصحفيين مع كل انتخابات – سواء بزيادة البدل او غيره – لم تعد كافية ، و ان الصحفيين اصبحوا في امس الحاجة لحلول جذرية تنتشلهم من حالة البؤس التي تعيش فيها الغالبية الساحقة منهم . وكان ممثلو هذا التيار هم الوقود الحقيقي لمعركة الزميل ضياء رشوان و هم الذين لم يتأثروا بكل الضغوط و المغالطات التي مورست عليهم و قرروا مساندة رشوان و التصويت له ، على أن معركته المشرفة الأخيرة هي فصل واحد من فصول ومعارك طويلة قادمة .

ثانيا : إن النتيجة النهائية للانتخابات لا تعبر عن إرادة الصحفيين بشكل حقيقي بل أنها نتاج لحجم هائل من الضغوط التي تعرض لها الزملاء في الصحف القومية من اجل التصويت لمكرم فضلا بالطبع عن التهديد بالنقل و الحرمان من النشر و المكافآت و غيرها من صور الضغط المعنوي التي مارسها علي الزملاء السادة رؤساء تحرير الصحف القومية و هي التي انتجت في نهاية الامر تصويتا " اجباريا " لصالح النقيب الحالي خوفا من البطش و التعسف .

ثالثا : مارست الدولة بمساعدة عدد من رؤساء تحرير الصحف القومية – و بعض الصحفيين – حملة ارهاب معنوي غير مسبوقة من اجل الاساءة للزميل ضياء رشوان ووصفته بأنه ينتمي الي الاخوان المسلمين ثم عادت و خففت من صيغة " الشائعة " لتصبح ان ضياء سيسلم مفاتيح النقابة الي مكتب الارشاد ثم مرة اخري بالقول بأن نجاح رشوان يعني تسليم النقابة الي الاحزاب السياسية و الصدام المباشر مع الدولة حتي ان الذي كان ينقص الشائعات هو القول ان رشوان سيعلن الحرب علي الدولة و سيعلن نقابة الصحفيين دولة مستقلة في حالة فوزه . !!! ، وحقا هتف الزملاء الشجعان : " يكفينا شرف المحاولة .. كنا شباب بنواجه دولة " .

رابعا : كان الملاحظ ان الذين يطالبون بعدم " تسييس " النقابة هم انفسهم الذين استعانوا بالدولة و الحزب الوطني قبل و خلال الانتخابات بل هم أنفسهم الذين استعانوا بعدد من قيادات احزاب المعارضة " الامنيين " في يوم الانتخابات و معهم عدد من البلطجية الذين ظلوا يهتفون لصالح مكرم في مشهد يذكرنا بالبلطجية الذين احرقوا مقر حزب الغد منذ عام تقريبا .

خامسا : انهالت الهدايا و المزايا و المكافآت من الدولة للصحفيين قبل أيام من جولة الإعادة و هو يعني ان الدولة تتدخل في الانتخابات بشكل مباشر لصالح طرف بعينه و هو ما يتيح للصحفيين اللجوء للقضاء و رفع دعوي قضائية تكشف مخالفة الدولة للدستور و القانون الذي ينص علي استقلال النقابات المهنية و سيادة قرار جمعيتها العمومية ، وهو ما ندعو زملائنا فى الجمعية العمومية للتضامن والتكاتف من أجل فضح ممارسات الدولة وأنصارها الحكوميين داخل نقابة الصحفيين .

عاش كفاح الصحفيين وعاشت نقابة الصحفيين مستقلة .

صحفيون بلا حقوق

للتواصل :
رضوان آدم 0105848096 [email protected]
عمرو بدر 0126409228 [email protected]

صحفيون بلاحقوق

الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex