الرئيسية
أخبار إقليمية
عن النشرة
عن ايفيكس
أخبار الشرق الأوسط بالإنجليزية
أخبار الشرق الأوسط بالفرنسية
أخبار المنظمة المصرية لحقوق الإنسان
مجموعة TMG في تونس
النشرة الإسبوعية
سجل الأن لتصلك نشرة حرية التعبير أسبوعيا
إضغط للتسجيل
أرشيف النشرة
السـياسـة الحاكمية

مراسلون بلا حدود تضرب عن الطعام دعماً لروكسانا صابري

28 ابريل/نيسان 2009
إيران


مراسلون بلا حدود – RSF

في 28 نيسان/أبريل 2009، باشر أعضاء من مراسلون بلا حدود إضراباً عن الطعام في باريس دعماً للصحافية الإيرانية - الأمريكية روكسانا صابري الذي حكم عليها القضاء الإيراني بالسجن لمدة ثمانية أعوام بتهمة "التجسس" لحساب الولايات المتحدة علماً بأنها مضربة عن الطعام منذ 21 نيسان/أبريل 2009. وقد أبلغت والدها رضا صابري الذي تمكن من زيارتها في 26 نيسان/أبريل في سجن إيفين ووجد ابنته "ضعيفة جداً" بتصميمها واستعدادها لمواصلة هذا الإجراء حتى الإفراج عنها.

في هذا الإطار، أعلنت المنظمة: "أصبحت روكسانا ضعيفة جداً من جراء الأيام السبعة التي أضربت فيها عن الطعام. وبما أننا قلقون على صحتها، قررنا أن نأخذ عنها رمزياً هذه الحركة الاحتجاجية فنضرب عن الطعام بدورنا تعبيراً عن تضامننا معها كي تعدل عن تصميمها مواصلتها. وبدءاً من الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم، باشر ناشطون من مراسلون بلا حدود إضراباً عن الطعام في باريس".

في تمام الساعة الحادية عشرة من هذا الصباح، احتشد أعضاء من المنظمة أمام مكاتب شركة الخطوط الجوية الإيرانية الواقعة في 63 جادة الشانزيليزيه، 75008 باريس.

وأضافت المنظمة: "ندعو كل المحترفين الإعلاميين الحريصين على الدفاع عن الحريات العامة وحقوق الإنسان في إيران إلى الانضمام إلينا حتى لبضع ساعات. ينبغي أن تعرف روكسانا صابري أنها ليست بمفردها وأنها تستطيع الاستراحة. فلن نتخلى عنها أبداً". تذكّر المنظمة بأن سبعة صحافيين ومدوّنين لا يزالون مسجونين في إيران التي تحتل المرتبة 166 من 173 دولة في تصنيف العام 2008 لحرية الصحافة الذي نشرته مراسلون بلا حدود.

تذكير بالوقائع:
في 31 كانون الثاني/يناير 2009، تم توقيف روكسانا صابري.
في الأول من آذار/مارس 2009، أعلنت إذاعة أن بي آر الأمريكية خبر توقيفها إثر اتصال الصحافية بوالدها في 10 شباط/فبراير.
في 2 آذار/مارس، أعلن المتحدث باسم الديبلوماسية الإيرانية حسن قشقاوي أن روكسانا صابري تعمل "بشكل غير مشروع" في إيران.
في 3 آذار/مارس، وضّح المتحدث باسم القضاء الإيراني علي رضا جامشيدي أن "الصحافية تعرّضت للتوقيف بناء على أمر صادر عن محكمة الثورة في طهران واحتجزت في سجن إيفين".
في 9 نيسان/أبريل، وجّه نائب المدعي العام حسن زار دهناوي تهمة التجسس إلى الصحافية علماً بأن السلطات الإيرانية تتذرّع بهذه التهمة لتوقيف الصحافيين وكمّ حرية التعبير.
في 13 نيسان/أبريل، افتتحت المحاكمة في جلسة سرية بناء على تهمة "التجسس لحساب الولايات المتحدة".
في 18 نيسان/أبريل، حكم على روكسانا صابري بالسجن لمدة ثمانية أعوام.
في 20 نيسان/أبريل، أعلنت حائزة جائزة نوبل للسلام شيرين عبادي عن نيتها الانضمام إلى الدفاع عن الصحافية.
في 21 نيسان/أبريل، بدأت روكسانا صابري الإضراب عن الطعام.
في 25 نيسان/أبريل، استأنف محامي الصحافية الحكم رسمياً.

لمزيد من المعلومات برجاء الاتصال ب:

مراسلون بلا حدود
شارع جوفري , ماري
باريس, 75009
تليفون: 33144838484+
فاكس: 33145231151+
بريد الكتروني: moy[email protected]
الموقع: http://www.rsf.org

في هذا القسم
الإمارات
الأردن
البحرين
تونس
الجزائر
السعودية
السودان
سوريا
إيران
العراق
عُمان
فلسطين
قطر
الكويت
لبنان
ليبيا
مصر
المغرب
اليمن
مينا
العنوان الإلكتروني البريدي " [email protected]
العنوان البريدي :
555 Richmond Street West, #1101, PO Box 407, Toronto, Ontario M5V 3B1 Canada
Tel : +1 416 515 9622
Fax : +1 416 515 7879
الموقع الأليكتروني: http://www.ifex.org