ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
موضوع صادر عن :

مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان
مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان

الرئيسية »»الأردن »» مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان


شبكة الانتخابات في العالم العربي توجه رسالة الى وزير الداخلية اللبناني


17/5/2009

بعثت شبكة الانتخابات في العالم العربي رسالة الى وزير الداخلية السيد زياد بارود، تستوضح فيها عدم الإجابة على طلبها من قبل وزارة الداخلية اللبنانية بخصوص الموافقة على طلبها في المراقبة على الانتخابات النيابية اللبنانية في 7 حزيران/يونيو المقبل.

نص الرسالة

الرقم:م ع/225/5/2009
التاريخ:13/5/2009

معالي السيد زياد بارود الأكرم
وزير الداخلية اللبنانية

تحية واحتراما،،،

الموضوع : مراقبة الانتخابات النيابية اللبنانية.
في البداية يسر شبكة الانتخابات في العالم العربي ان تهديكم اطيب التحيات وتتمنى لكم شخصيا التوفيق في خدمة لبنان، ونعرب لكم عن سعادتنا بالنموذج اللبناني الذي اختار أحد نشطاء المجتمع المدني وحقوق الإنسان ليتولى منصب وزير الداخلية, وتود الشبكة تذكير معاليكم بأنها مازالت تنتظر من معاليكم السماح لها بالمراقبة على الانتخابات النيابية، كونها منظمة اقليمية عربية متخصصة بمراقبة الانتخابات، ينضم في عضويتها اكثر من خمسين منظمة وجمعية حقوق انسان، من ست عشرة دولة عربية، عملت خلال السنوات الماضية على تقديم نموذج متميز في النزاهة والحياد والمهنية الحقيقية اثناء تقييمها للعمليات الانتخابية التي سمح لها بالمراقبة عليها.

معالي الوزير الأكرم

إن شبكة الانتخابات في العالم العربي بدأ يساورها القلق من تأخر معاليكم في الرد على الطلب الذي تقدمت به بتاريخ 11/4/2009م، من خلال السفارة اللبنانية في عمان. حيث ولغاية الان لم نستلم اي رد من وزارتكم على طلبنا يشير الى الموافقة او الرفض ، مع ان وزارتكم الموقرة سمحت لعدد من المنظمات الامريكية والاوروبية وجامعة الدول العربية بالمراقبة ، لكننا لا نعلم السر من وراء استثناء منظمات مجتمع مدني عربية من عملية مراقبة الانتخابات ،لاذنب لها سوى انها موضوعية ومستقلة وتعتز بالتجربة الانتخابية للبنان الشقيق، وتحترم خصوصيات مكوناته السياسية والاجتماعية كافة. اما بخصوص اختياركم لجامعة الدول العربية كممثل عن منظمات المجتمع العربية، فهي بالأساس جهة رسمية لا تمثل منظمات المجتمع المدني المستقلة (غير الحكومية).

واننا في الوقت الذي كنا نأمل ان تشكل الانتخابات اللبنانية أحد المحطات التي نعتز بها وأن تكون نموذجاً للشفافية والنزاهة في العالم العربي، لا نخفي على معاليكم اننا اصبنا بخيبة امل كبيرة من عدم اجابتكم على طلب الشبكة، أسوة بالمنظمات الأجنبية، كما ويدرك معاليكم أن التمييز في اختيار منظمات المراقبة، قد يمثل مؤشر سلبي على حيادية الادارة الانتخابية.

وفي الختام نتمنى التوفيق والنجاح لكم وللشعب اللبناني الشقيق
واقبلوا فائق الاحترام

رئيس شبكة الانتخابات في العالم العربي
د. نظام عساف

الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex