ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
موضوع صادر عن :

الجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان (راصد)


الجمعية الفلسطينية لحقوق الانسان (راصد)

الرئيسية »» لبنان »» الجمعية الفلسطينية لحقوق الانسان (راصد)


رســـــالــة إلى من يهمه الأمــــــــــــــــــــــــر
مخيم عين الحلوة مجدداً تحت بؤرة الضوء



20/11/2008






((يجب على جميع المسؤولين العمل على تحييّد المدنيين وحمايتهم في مخيم عين الحلوة وجواره))

يجري في هذه الأيام تداول الأخبار السريعة التي تهتم لها وكالات الأنباء ووسائل الإعلام المحلية والدولية وتنشرها بكثافة عن وجود المدعو عبد الرحمن عوض أمير ما يسمى بتنظيم "فتح الإسلام" بالإضافة لبعض المطلوبين معه للأجهزة الأمنية اللبنانية في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في جنوب لبنان.

وبين النفي والتأكيد بين المسؤولين الفلسطينيين، لا يسعنا إلا أن نقف لنستذكر الأحداث الدامية التي ذهب ضحيتها العديد من الضحايا الأبرياء من اللبنانيين والفلسطينيين بالإضافة إلى الشهداء الذين سقطوا من الجيش اللبناني إثر المعارك التي اندلعت في مخيم نهر البارد الذي أخذ رهينة على يد مجموعة إرهابية أسمت نفسها بتنظيم "فتح الإسلام" آنذاك.

إننا نوجه رسالتنا هذه لجميع المسؤولين والمعنيين وبالأخص الجماعات الإسلامية والقوى الوطنية في مخيم عين الحلوة... لنقول: ألا يكفي للاجئ الفلسطيني الذي يعاني ما يعانيه من مصاعب العيش داخل المخيمات نتيجة الوضع الاقتصادي المعدم ونتيجة الفقر والبطالة والتدابير الأمنية التي تطوق المخيم من جراء الأعمال التخريبية التي تمس بالسلم الأهلي ولا تخدم مصلحة الشعبين اللبناني والفلسطيني؟؟ .

ألا يكفي تشريد أهالي مخيم نهر البارد الذين ما زالوا يعانون مراراً وتكراراً من القهر والظلم والغبن وعدم إهتمام المسؤولين بهم كما يجب... لكي يأتينا شاكراً عبسياً جديداً ليدمر مخيم يتاوى فيه أكثر من 75 سبعون ألف لاجئ فلسطيني ينتظرون حلمهم بالعودة إلى ديارهم التي هجروا منها قسراً تحت مجازر الإحتلال الإسرائيلي؟؟.

إننا في الجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان (راصد) نتوجه إلى جميع المسؤولين الفلسطينيين في مخيم عين الحلوة ولا سيما رجال الدين والمشايخ والتنظيمات والمجموعات الإسلامية والوطنية بالوقوف وقفة عز تجاه شعبهم في لبنان وإدراك أن المصلحة العامة لأمن وسلامة المدنيين فوق أي اعتبار محذرين من كارثة إنسانية قد تتسبب بنكبة أخرى للاجئين الفلسطينيين في لبنان، ونطالبهم بعدم إيواء أي مطلوب أو فار من العدالة تحت أي ذريعة كانت والعمل الجاد لإخراج المخيم من الأزمة الحالية التي قد تعكس سلبياتها على أهالي مخيم عين الحلوة وجواره و تمس أمنهم الإنساني والاجتماعي.

كما أننا في (راصد) إذ نؤكد على أن السيادة للدولة اللبنانية على كافة أراضيها، وأن الأمن والاستقرار للاجئين الفلسطينيين لحين عودتهم إلى وطنهم .

الجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان (راصد)
الإعلام المركزي


الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex