ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
موضوع صادر عن :

منظمة العفو الدولية
منظمة العفو الدولية

الرئيسية »» دولية و إقليمية »» منظمة العفو الدولية

الرئيس السوداني يمكن أن يواجه تهمة الإبادة الجماعية عقب إبطال المحكمة الجنائية الدولية لحكم سابق

25/2/2010

كررت منظمة العفو الدولية دعوة السلطات السودانية إلى القبض على الرئيس عمر البشير فوراً، وذلك عقب صدور قرار المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي اليوم، الذي يقضي بإبطال الحكم الذي رأى عدم توفر أدلة كافية لاتهام الرئيس السوداني بارتكاب جريمة الإبادة الجماعية في دارفور.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد أصدرت مذكرة اعتقال بحق البشير بسبب ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في مارس/آذار 2001، ولكن التهم لم تشمل جرائم الإبادة الجماعية لأن غرفة المحكمة التمهيدية طبقت معايير مرتفعة للغاية بشأن الأدلة. وقد كسب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو- أوكامبو اليوم دعوى الاستئناف التي رفعها ضد حكم المحكمة التمهيدية.

وفي هذا الصدد قال كريستوفر كيث هول، كبير المستشارين القانونيين في منظمة العفو الدولية: "لقد طُلب من المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية إثبات أن الاستنتاج المعقول الوحيد من الأدلة التي قدمها لها يتمثل في أن الرئيس السوداني مسؤول عن ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية. وكان هذا يعني، من الناحية الفعلية، الطلب من المدعي العام إثبات أن الرئيس البشير مذنب، وهو أمر لا يمكن إثباته إلا أثناء المحاكمة."

وأضاف كريستوفر كيث هول يقول: "يتعين على غرفة المحكمة التمهيدية الآن أن تعيد تقييم الأدلة ضد الرئيس البشير لتقرير ما إذا كانت ستوجه إليه تهمة الإبادة الجماعية أم لا."

وحثت منظمة العفو الدولية الرئيس البشير على تسليم نفسه لمواجهة المحاكمة على تهم جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية الموجّهة إليه حالياً.

ومضى كريستوفر كيث هول يقول: "إن الرئيس البشير شخص فارٌّ من العدالة الدولية، ومتهم بالمسؤولية عن ارتكاب جرائم ضد رجال ونساء وأطفال، ومن بينها جرائم قتل واغتصاب وتعذيب وتهجير قسري."

وقد سافر الرئيس البشير خارج السودان عدة مرات بعد توجيه التهم إليه من قبل المحكمة الجنائية الدولية. بيد أنه لم يتم إلقاء القبض عليه.

وذهب كريستوفر كيث هول إلى القول: "إن لدى جميع الدول التي انضمت إلى قانون روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية التزاماً مطلقاً، بموجب هذه المعاهدة، بالقبض عليه فوراً في حالة دخوله أراضيها، وتسليمه على عجل إلى المحكمة."

وخلص هول إلى القول: "إن قرار مجلس الأمن رقم 1593 يطلب من السودان التعاون مع المحكمة الجنائية الدولية، وهذا يعني إلقاء القبض على الرئيس البشير وتسليمة. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الدول الأخرى التي لم تصدق بعد على قانون روما الأساسي يجب ألا توفر له ملاذاً آمناً عندما يقوم بزيارتها."

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد أصدرت مذكرة توقيف بحق الرئيس عمر البشير بسبب دوره في نـزاع دارفور، الذي شهد مقتل أكثر من 300,000 إنسان واغتصاب آلاف النساء وتهجير ملايين البشر قسراً.

منظمة العفو الدولية

الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex