الرئيسية »» دولية و إقليمية »» مراسلون بلا حدود

مراسلون بلا حدود ترحب بالإفراج عن أحمد بن ناعوم

21/6/2005

رحبت مراسلون بلا حدود بالإفراج عن أحمد بن ناعوم محرر المجموعة الصحفية "الرأي العام" الذي احتجز بأمر من المحكمة فى عوران يوم 19 يونيو 2004

رغم ندم منظمة حرية الصحافة لان هذا الإفراج تأخر 11 شهرا و إشارتها إلى أن محمد بن شيكو سجن لمدة عام كما أن " بعض الصحافيين قد يواجهون أحكاما بالسجن فى أي وقت يغضبون فيه الحكومة."

بن ناعوم حكم عليه بعامين سجن بناء على شكوى تقدمت بها سلطات الضرائب . بالإضافة إلى أن هناك بعض الشكاوى الأخرى ضده فى دعوى تشهير و قضايا أخرى.

فى 28 يونيو 2004 كان بن ناعوم ينتظر المثول أمام المحكمة فى عوران بتهمة التشهير فى حين انه اخذ من المحكمة إلى السجن مباشرة طبقا لأمر اعتقال أصدرته المحكمة.

المجموعة الصحفية التي يرأسها بن ناعوم استمرت فى إصدار الجرائد اليومية "الرأي" و "لو ويست"و كذلك المطبوعة الأسبوعية "ديتيكتيف" حتى أغسطس 2003 عندما طالبت المطبعة التي تديرها الدولة المجموعة بدفع كل ديونها. ولأنها الم تتمكن من دفع المبالغ كاملة تم إيقاف الصدور.

و بالنسبة لمحمد بن شيكو محرر الجريدة الممنوعة "لو ماتان" فقد تم احتجازه فى سجن الحراش فى الجزائر لمدة عام و تم رفض طلبه لإطلاق سراحه بناء على حالته الصحية.


موضوع صادر عن :

مراسلون بلا حدود
مراسلون بلا حدود