ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
هذه الموضوعات صادرة عن :

مراسلون بلا حدود
مراسلون بلا حدود

الرئيسية »» دولية و إقليمية »» مراسلون بلا حدود
استمرار ممارسة الضغوطات على مراسل مناطقي بالرغم من مغادرته المؤسسة الإعلامية


17/11/2008


تستنكر مراسلون بلا حدود الحكم الصادر في 28 تشرين الأول/أكتوبر 2008 بحق الصحافي حسن بوراس والقاضي بسجنه لمدة شهرين وتسديد غرامة تبلغ 40000 دينار (حوالى 460 يورو) بتهمتي "التشهير" و"الاعتداء على هيئات نظامية".

والواقع أن هذا القرار قد صدر بعد مضي أكثر من عامين على نشره في الصحيفة العربية البلاد مقالاً انتقد فيه ميزانية إدارة مدينة البيض (على بعد 650 كلم جنوب غرب الجزائر).

في هذا الإطار، أعلنت المنظمة: "لا يسعنا إلا أن نعبّر عن بالغ صدمتنا بالحكم الصادر بحق الصحافي الذي شددته محكمة الاستئناف بعد تقدّمه بالطعن في القضية بنفسه. وإثر اعتماد قانون العقوبات الجديد في العام 2001، كان حسن بوراس أول صحافي يخضع لهذه الأحكام الجديدة التي تدينه بعقوبة بالسجن. ولا شك في أن الإخلال باحترام سير الإجراءات القضائية، وقسوة الحكم، واستدعاء أجهزة الاستخبارات له، تشكل جميعها أمثلة فاضحة عن الوسائل التي تلجأ السلطات الجزائرية إليها للضعط على الصحافيين المستقلين".

في 28 تشرين الأول/أكتوبر 2008، شددت محكمة الاستئناف في صيدا (على بعد 440 كلم جنوب غرب العاصمة) الحكم الصادر بحق حسن بوراس في حين أن محكمة الدرجة الأولى لم تقدم على إدانته في 24 آذار/مارس 2008 إلا بتسديد غرامة. وقد اختار الصحافي استئناف هذا الحكم علماً بأنه ملاحق في إطار هذه القضية منذ العام 2006 إثر نشره مقالاً مزدوجاً انتقد فيه سير عمل إدارة مقاطعة البيض. وكان محافظ المدينة قد رفع عدة شكاوى ضده تماماً كما فعلت الإدارة المناطقية للصحة وفرعها النقابي. وبالتوازي، تولت مديرية الاستخبارات والأمن استدعاء حسن بوراس في الأول من أيلول/سبتمبر 2008 لاستجوابه حول الحركات الاحتجاجية في الجنوب الجزائري. وقد تلقى تحذيرات من نشر مقالات ترتبط بهذا الموضوع.

أفاد حسن بوراس مراسلون بلا حدود بأنه لم يتبلّغ بافتتاح محاكمته أمام محكمة الاستئناف في صيدا التي أصدرت حكمها في غياب الصحافي ومحاميه. وأضاف هذا الصحافي الذي ينتظر التبلّغ بالحكم ليتمكن من الطعن فيه: "إنني ضحية السلطة المحلية الحاكمة وقوانينها القمعية ضد الصحافيين. ومنذ العام 2001، أمثل باستمرار أمام المحاكم لأبرر كتاباتي.

فقد اعتدت التعامل مع القضاء والشرطة الجزائريين ولكن التدخل الأخير، على نحو احترازي، لأجهزة الاستخبارات التي أنذرتني رسمياً بعدم تغطية الحركات الاجتماعية في الجنوب ليثبت أنني أخضع لمراقبة السلطات العليا المشددة". الجدير بالذكر أن حسن بوراس غادر أسرة تحرير البلاد في العام 2006.

في العام 2003، حكم على حسن بوراس بالسجن لمدة عامين ومنع عن مزاولة مهنته لمدة خمسة أعوام إثر نشره في صحيفة الجزائري (صحيفة محلية تصدر في أوران) مقالات تكشف عن قضايا فساد. وقد سجن من 6 تشرين الثاني/نوفمبر إلى 2 كانون الأول/ديسمبر 2003 فيما خفّضت محكمة الاستئناف عقوبته إلى دفع تعويض تصل قيمته إلى 100000 دينار (حوالى 1100 يورو تقريباً) بالإضافة إلى غرامة من 10000 دينار (حوالى 100 يورو). وقد باشر الصحافي إضراباً عن الطعام في السجن احتجاجاً على احتجازه.

مراسلون بلا حدود

لقراءة البيان باللغة الفرنسية على موقع أيفكس:
http://www.ifex.org/fr/content/view/full/98608

الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex