ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
الرئيسية »» بيانات إعلامية


نفاق ومجاملة رخيصة من أمن الدولة المصري لحاكم ليبيا
مصادرة رواية تنتقده ، وإساءة معاملة ناشرها والتحقيق مع مؤلفها


القاهرة 4 فبراير 2010

أعربت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم ، عن إستنكارها الشديد ورفضها لقيام مباحث أمن الدولة باقتحام دار نشر واعتقال مديرها ، ومصادرة رواية "الزعيم يحلق شعره" للروائي الكبير "إدريس على" والتي تتناول شكل وطبيعة الحياة في ليبيا في ظل مناخ القمع الذي سيطر على الشارع الليبي منذ إستيلاء القذافي على مقاليد الحكم في عام 1969 ، وخاصة الفترة التي عاشها المؤلف في ليبيا خلال الفترة من عام 1976 وحتى1980.

وكانت مباحث امن الدولة قد اقتحمت دار نشر الوعد وألقت القبض على مديرها "الجميلي أحمد شحاتة" وصادرت كافة النسخ الموجودة من الرواية واقتادته إلى نيابة شبرا وبعد التحقيق معه قررت النيابة التحفظ على النسخ وإخلاء سبيله ، ليتم عرضه مجددا على نيابة امن الدولة لتصدق على قرار الإفراج ، ومن المتوقع أن يتم استدعاء الروائي "إدريس على " لنيابة امن الدولة للتحقيق معه فيما جاء بالرواية.

وتتناول رواية إدريس على التي صدرت منذ أربعة أشهر بعنوان " الزعيم يحلق شعره " نقدا للأوضاع في ليبيا من واقع تجربته الشخصية حيث عاش هناك بين عامين 1976 و1980 ومدعمه بشهادات عدد من أفراد الشعب الليبي نفسه حول الحياة الاجتماعية هناك وتأثرها بأسلوب القمع تحت حكم العقيد القذافي.

وتأتي هذه الممارسة البوليسية لجهاز أمن الدولة ، كصورة كربونيه من واقعة إجبار أجهزة امن الدولة نفسها لمدونة شابة من الأسكندرية في عام 2006 على مسح تدوينه تناولت بالنقد الرئيس الليبي ، وتهديدها بالاعتقال اذا اتصلت بمنظمات حقوق الإنسان أو الصحافة وأبلغتهم بما حدث معها ، مما جعل المدونة الشابة تتوقف تماما عن التدوين.

ومن الواضح أن إقتحام دار النشر وإعتقال مديرها جاء كمجاملة وعربونا للود من جهاز أمن الدولة للعقيد القمعي ، قبيل زيارة الرئيس جسني مبارك لليبيا ، بغض النظر عن قانونية هذا الاجراء البوليسي من عدمه ، حيث دأب جهاز أمن الدولة على الاستهتار بالقانون ، لاسيما في ظل منهج الافلات من العقاب المنتشر في مصر.

وأكدت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان أنه ما من مادة في القانون تمنع من تناول رؤساء الدول أو حتى إنتقادهم ، فضلا عن أن المصادرة مممنوعة قانونا على جهة الإدارة ، وتستوجب قرار قضائي واضح الأسباب بما لا يهدر حرية التعبير.

واشارت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان إلى رفضها التام لمعاملة الأدباء والناشرين بهذا الشكل المهين ، مجاملة للرئيس الليبي ، وأن يتحول هذا الجهاز الأمني لزراع العقيد في البطش بكل من ينتقده ، وألا يساهم في نقل الخبرة الليبية في قمع حرية التعبير وحرية الصحافة إلى مصر. كما أعلنت الشبكة العربية أنها سوف تقدم الدعم القانوني والقضائي للناشر والأديب الكبير إدريس على في مواجهة هذه الممارسات البوليسية لجهاز أمن الدولة المصري .

Share


الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex