ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
موضوع صادرة عن :



جمعية حقوق الإنسان أولا

الرئيسية »» السعودية »» جمعية حقوق الإنسان أولا


عاجل للغاية:على الحكومة السعودية أن توقف التجاوزات ضد الزوار الشيعة بالمدينة المنورة

24\2\2009


تتواصل الأخبار المقلقة جدا عن تعرض الزوار الشيعة للمدينة المنورة لتحرشات وإعتداءات سافرة بدأت بتصوير النساء الشيعيات من قبل أحد أفراد هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ثم مهاجمة مجموعات من الهيئة لتجمعات الشيعة بل وبعض مناطق سكنهم في المدينة المنورة وأخيرا التقارير المفجعة عن تدخل رجال الأمن لا للحد من هجمات المتطرفين على مواطنين وزوار عزل بل ضد هؤلاء الشيعة المستفزون أساسا من قبل رجال هيئة الأمر بالمعروف

إن جمعية حقوق الإنسان أولا وهي تعبر بداية عن أشد إستنكارها للتهجم على الشيعة زوارا ومقيمين في المدينة المنورة لتحذر الحكومة السعودية من عواقب كارثية إذا لم تسارع الحكومة لردع الإعتداءات على جزء من شعبها وعلى عقيدة وتعبد هذا الجزأ

إن جمعية حقوق الإنسان أولا تطالب الحكومة السعودية بما يلي

أولا:تحقيق نزيه يشارك فيه قيادات شيعية معروفة لأصل المشكلة وتقديم المتسبب الأساس للقضاء ويشمل ذلك دور هيئة الأمر بالمعروف في المدينة المنورة فالمدينة مكان للعبادة على جميع مذاهب الإسلام قاطبة وليس على طريقة مذهب معين فقط

ثانيا:يجب أن تنظر الحكومة بعمق للمسببات الحقيقية لماحدث ويحدث في المدينة وأن تعلن أن المملكة ليست أحادية المذهب ولكنها دولة مسلمة متعددة المذاهب ومن مواطنيها:شيعة،إسماعيلية وصوفية وعليه فإنه إذا كان لابد من هيئة للفضيلة فيجب أن يكون أعضاؤها وقادتها من جميع المذاهب المتعبد بها في المملكة

ثالثا:إن المدقق لما بين سطور الأحداث سيلاحظ أن أحداثا مثل هذه أودونها تقع دائما بعد كل دفع بالوطن تجاه الإصلاح من قبل الملك عبدالله بن عبدالعزيز وعليه فإن القيادة السياسية السعودية مطالبة بأن تكون حاسمة وصارمة في معاقبة المتسببين بإثارة الفتن الطائفية وتفتيت الوحدة الوطنية

جمعية حقوق الإنسان أولا

الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex