English
الإمارات |الأردن |البحرين |تونس |الجزائر|السعودية|السودان| سوريا | العراق | عُمان|فلسطين |قطر|الكويت |لبنان| ليبيا|مصر| المغرب|اليمن| دولية و اقليمية
» عن الشبكة
» بيانات إعلامية
» تقارير ودراسات
» موضوع للمناقشة
»مواثيق وإتفاقيات
» أجندة حقوق الإنسان
» دليل المواقع
» دفتر الزوار
» منتدى الشبكة
» النشرة الأسبوعية
» اكتب لنا
» مؤسسات علي الشبكة
» جوائز حقوق الإنسان
» اصدارات حقوقية
» وظائف
إختار بالموضوع
* حرية رأي وتعبير
* الحماية من التعذيب
* المحاكمة العادلة
* الأمان الشخصي
* التجمع السلمي
* جمعيات ونقابات وأحزاب
* التنقل والإقامة والسفر
* السجناء والمحتجزين
* حقوق المرأة
* حقوق الطفل
* تداول المعلومات
* حرمة الحياة الخاصة
* الحق في الحياة
* حقوق اقتصادية واجتماعية
* حركة حقوق الإنسان
* نشطاء حقوق الإنسان
* ذوي الإحتياجات الخاصة
* الحماية من العقاب الجماعي
* العدالة الدولية
* أخرى
بعد عشرة أشهر في المعتقل قضية الإصلاحيين الثلاثة لم تبدأ بعد؟

1 ديسمبر 2004


تأخرت الجلسة الثالثة في محاكمة الإصلاحيين الثلاثة المنظورة أمام المحكمة العامة بالرياض ساعة كاملة بسبب الجدل الذي حدث بعد أن منعت قوات الأمن الناس من حضور الجلسة رغم علنيتها المفترضة والتي سبق وأعلنها القاضي عبداللطيف العبداللطيف أمام المتهمين والجمهور في الجلسة السابقة وقد تعاملت قوات الأمن بشدة غير مبررة مع حشد من مائة شخص أرادوا حضور الجلسة ولم تقبل حتى بوقوفهم في فناء المحكمة بل دفعتهم إلى مواقف السيارات ولم تكتف قوات الأمن بذلك ولكنها ألقت القبض على تسعة أشخاص بينهم إثنان من رجال الإعلام وأسماء من قبض عليهم كما يلي
عبدالرحمن الذكير
عيسى الحامد
صالح الصويان
أحمد القفاري
عبدالرحمن الحامد
علي العنيزان
محمد الذكير
شاهد خان وهو صحافي بجريدة السعودي جازيت اليومية بالإنجليزية
عبدالله العبدلي وهو صحافي بجريدة المدينة

وبعد حوالي ساعة ونصف خرج بعض وكلاء المعتقلين معلنين أن القاضي قد حكم بعدم إختصاص المحكمة العامة بنظر القضية وأحال القضية للمحكمة الجزئية وهو ما يعني أن محاكمة هؤلاء الإصلاحيين لم تبدأ بعد كما ذكر الأستاذ خالد المطيري المحامي عن الإصلاحيين الثلاثة

إن جمعية حقوق الإنسان أولا تستنكر وبشدة تحويل هذه الجلسة إلى سرية وهو ما منع أنصار الإصلاح الدستوري في المملكة وألإعلاميين وحتى بعض رجال السلك الدبلوماسي من حضور الجلسة كما أننا نشعر بالذهول من الطريقة الجافة والخشنة التي تعامل بها رجال الأمن مع الحضور

لقد كان لافتا للنظر غياب الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان عن جلسة هذا اليوم وهو غياب سيغيب معه تفاؤل وترحيب بعض من تأملوا أن تستطيع هذه الجمعية القيام بواجباتها حسب المعايير الدولية لجمعيات حقوق الإنسان

إن جمعية حقوق الإنسان أولا تطالب الجكومة السعودية بما يلي
نؤكد على مطالباتنا المتعددة بالإفراج الفوري وغير المشروط عن
الدكتور عبدالله الحامد
الشاعر الأستاذ علي الدميني
الدكتور متروك الفالح
الإفراج الفوري عن المعتقلين التسعة والذين أعتقلوا أمام المحكمة الكبرى بالرياض هذا اليوم
ضمان عدم منع الإعلاميين من أداء مهامهم المناطة بهم والإفراج فورا عن الصحافيين الذين تم إعتقالهما هذا اليوم

تفعيل ما نسمعه يوميا من المسؤلين السعوديين في أحاديثهم عن الإصلاح بخطوات ملموسة على الأرض ولا نظن أن ما شاهدناه هذا اليوم تجسيد لأي إصلاح
موضوع صادر عن :

جميع الحقوق محفوظة للمؤسسات الصادر منها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2004
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان
CyberCairo.NET خدمات المواقع