بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | النشرة الأسبوعية | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | المنتدي | أجندة حقوق الإنسان| روابط | دفتر الزوار | الإيميل | عن الشبكة | جوائز حقوقية | حملات | خدمات
الرئيسية »» السودان »» المنظمة السودانية لحقوق الإنسان
المنظمة تدين استخدام العنف المفرط ضد تظاهرة سلمية
دعوة لتحقيق نزيه، إطلاق سراح المعتقلين ووقف العمل بخزان كجبار
19/7/2007

تعرب المنظمة السودانية لحقوق الإنسان - القاهرة عن صدمتها البالغة وإدانتها القوية لاستخدام السلطات السودانية للعنف المفرط وغير المبرر لفض تظاهرة سلمية ما أدى لمقتل أربعة أشخاص على الأقل، وإصابة واعتقال العشرات.

وحسب المعلومات التي حصلت عليها المنظمة فقد قامت قوات الشرطة والأمن في بلدة فريق بمحافظة وادي حلفا في شمال السودان باستخدام مكثف للقنابل المسيلة للدموع والرصاص الحي لتفريق تظاهرة سلمية للمواطنين المحتجين على تشييد خزان كجبار وذلك في يوم الأربعاء 13 يونيو 2007.

نتج عن هذا السلوك الاستهتاري مقتل أربعة مواطنين على الفور وهم: شيخ الدين حاج أحمد، محمد فقير دياب، الصادق سليم، والمعز محمد عبد الرحمن. كما أصيب بجروح مختلفة عدد من المواطنين منهم: سيدأحمد عثمان نوري، خيري عثمان إسماعيل، حامد حمد حامد، محمد مصطفى، فرج عبد الرحيم فرج، مرسي سيدأحمد، الفاضل محمد فقيري، عبد الرازق يعقوب، وعثمان إبراهيم.

كما قامت قوات الأمن باعتقال عشرات المواطنين، من بينهم أربعة صحفيين كانوا يقومون بتغطية الأحداث وهم: الفاتح عبد الله (صحيفة السوداني)، قذافي عبد المطلب (صحيفة الأيام)، أبوالقاسم فرحنا (صحيفة ألوان)، وأبوعبيدة عوض (صحيفة رأي الشعب). وكان من بين المعتقلين أيضاً ثلاثة محامين هم: علم الدين عبدالقيوم، علي عبدالقيوم، وعماد ميرغني سيدأحمد. وشملت الاعتقالات مواطنين في عدة مدن من بينها وادي حلفا، دنقلا ومدن العاصمة المثلثة.

تدين المنظمة بأقوي ادانة ممكنة سوء استخدام سلطة الدولة من قبل المحافظة وقوات الشرطة والامن لقمع حق المواطن المشروع في الاجتماع السلمي وحرية الرأي والتعبير.

وتدعو السلطات لإجراء تحقيق فوري، نزيه ومستقل من القضاء في الافعال الوحشية التي مارستها قوات الشرطة والامن في مجزرة فريق. ان كافة المسئولين الذين تورطوا في المجزرة يجب أن يحاسبو علي القتل خارج نطاق القضاء والانتهاكات الاخري.

الافراج الفوري عن كل المواطنين المعتقلين في حلفا ودنقلة والعاصمة القومية.

التعويض القانوني الكامل لاسر الضحايا.

ان حكومة الوحدة الوطنية فشلت تماما في حل أزمة سد كجبار الذي يخالفها علماء البيئة والاثار والاقتصاد في انشائه، بالاضافة الي رقض حازم من أهل المنطقة للسد.

تطالب المنظمة السودانية اعضاء البرلمان الممثلين للمحافظات الشمالية، ومنظمات المجتمع المدني واليونسكو والمجتمع الدولي برمته ليمارس اشد الضغوط الممكنة علي حكومة الوحدة الوطنية لايقاف كافة عمليات تشييد خزان كجبار.

القيام بتسوية النزاع سلميا بما يحقق الرضاء لأهل المنطقة مع اختيار أحسن التدابير التنموية في المحافظة وفقا للاعتبارات البيئية والاراء العلمية والعملية.

الموضوعات صادرة عن :

المنظمة السودانية لحقوق الإنسان

المنظمة السودانية لحقوق الإنسان




جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر منها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2004
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان
مؤسسات حقوقية تغطيها الشبكة