ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
هذه الموضوعات صادرة عن :
المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا
المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا

الرئيسية »» سوريا »»المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا


برسم وزارة الصحة المخبر المركزي في المشفى الوطني بالرقة

15/6/2009


إضافة لتلقيها الكثير من الشكاوى, رصدت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية من داخل /المخبر المركزي / في المشفى الوطني بالرقة , عدم وجود بديل للجهاز الآلي ( هتياشي )جهاز تحاليل الكيمياء الوحيد , والمعطل في أغلب الأوقات" وهو ما يحيل دون تلبية حاجات ومتطلبات الكثير من المواطنين المرضى و ما يؤدي إلى تأجيل إعطائهم العلاج المناسب من الدواء لحين إصلاح الجهاز أو توجيههم لمخابر خاصة خارج المشفى.

إن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا ,انطلاقاً من إدراكها ل� �أهمية الكبيرة وما يخلف من أثار سلبية غياب جهاز من هذا النوع في المشافي العامة , ومن معرفتها بقيمته" البسيطة حوالي (3) مليون ل.س حسب مصادر طبية) =( قيمة أثاث مكتب " ترى في ذلك مشكلة ومخالفة قانونية وإنسانية واضحة وصريحة لأحكام الدستور السوري , تتطلب التحقيق والمحاسبة والمتابعة القانونية والإدارية , خاصة ونحن اليوم في عالم تنتشر فيه من الأمراض والأوبئة المعدية والقاتلة ما يتطلب , الجاهزية العالية , والاستعدادات وتوفير الآليات والإمكانيات الفاعلة والسريعة التي من شأنها حماية وتحصين المواطن والوطن .

لهذا فان المنظمة العربية لحقوق الإنسان ف ي سوريا تطالب وزارة الصحة تأمين جهاز آلي ( هتياشي ) احتياط واحد على الأقل للمخبر المركزي في المشفى الوطني بالرقة وتلافي النواقص والثغرات في بقية الأقسام والعيادات الاخرى . المادة السادسة والأربعون :

1- تكفل الدولة كل مواطن وأسرته في حالات الطوارئ والمرض والعجز واليتم والشيخوخة.

2- تحمي الدولة صحة المواطنين وتوفر لهم وسائل الوقاية والمعالجة والتداوي.

المادة السابعة والأربعون :

تكفل الدولة الخدمات الثقافية والاجتماعية والصحية وتعمل بوجه خاص على توفيرها للقرية رفعا لمستواها.

دمشق في
مجلس الإدارة
المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex