الرئيسية »» تونس »» عين علي تونس

تجاوب إسباني ودولي كبير مع ندوة
اللجنة الدولية للدفاع عن تيسير علوني في مدريد

1/2005

إعداد اللجنة الدولية للدفاع عن تيسير علوني
www.alonysolidarity.net
[email protected]


انعقدت في العاصمة الإسبانية في 31 يناير/كانون الثاني 2005 الندوة الصحفية الأولى التي تنظمها اللجنة الدولية للدفاع عن تيسير علوني بحضور نخبة من المشاركين الإسبان والأوربيين والعرب فاق عددهم المائة وعشرة.

وقد كان في مقدمة الحضور فرناندو كاستيلو رئيس منظمة مراسلون بلا حدود والصحفي المعروف كارلوس أنريك بايو والمناضل من أجل السلام رافائيل أورتيغا وفرانشيسكو مينوزوكارلوس إيرنانديز وبيليساريو سانشيز ماتيوس وخاسبنتو خيل أوخينا ومحامي تيسير علوني خوسيه لوي غالان.

وعن منظمة هيومان رايتس وتش فرانسواز ثيون وممثل عن الفدرالية الدولية للصحفيين وكوادر من منظمة العفو الدولية ومندوبي تلفزيون الديار والعالم والبي بي سي والقدس العربي والمدير العام للقدس برس أنترناشيونال الأستاذ أحمد رمضان وعدة صحف إسبانية.
كذلك برز من الحضور حلمي الأسمر من النقابة الأردنية للصحفيين ومحمد ضو السراج من النقابة الوطنية المغربية للصحفيين والأستاذ عبد الباري عطوان رئيس تحرير القدس العربي والصحفي الكاتب فيصل جلول والصحفي العراقي عصام الياسري والصحفي المصري يوسف فاضل والمحامي خالد السفياني من المغرب والدكتورة كنزة الغالي من المغرب والدكتورة لقاء عصام أبو عجيب من سورية والدكتور عبد الرحمن النعيمي من قطر.
وقد حضر من شخصيات قناة الجزيرة تضامنا مع تيسير وبالنيابة عن زملائهم وزميلاتهم ميشيل الكك ومحمد كريشان وأحمد كامل ومصطفى صواج وديما الخطيب. كذلك حضر الندوة عددا من نساء المعتقلين في القضية نفسها والتي تشمل واحد وعشرين موقوفا. وجمهور من المتعاطفين.

ترأس أعمال الندوة الدكتور هيثم مناع بالتعاون مع منذر النمري ومحمد كريشان وقدمت فيها مداخلات جد هامة وشهادات ستنشر قريبا في كتاب جامع.

ومن وراء القضبان، وجه تيسير علوني نداءا لخاطفي الصحفية الفرنسية فلورنس أوبيناس قرأته السيدة فاطمة الزهراء زوجة تيسير. وكم كانت صرخة رئيس منظمة "مراسلون بلا حدود" فرناندو كاستيلو هامة ومؤئرة، عندما أعلن من مدريد: "نحن لا نطالب فقط بالإفراج الفوري عن تيسير علوني لأسباب صحية، أنا مؤمن ببراءة تيسير علوني من كل التهم الموجهة إليه".
في انعطاف هام جدا لموقف مراسلون بلا حدود من ملف قضية علوني. ليكون تقديم الدكتور مناع له، لعل أجمل تعريف للسيد كاستيلو هو اعتباره ضمير الصحفيين الأوربيين.
بعد يومين من انعقاد الندوة، وللردود القوية التي أحدثتها، أبلغت المحكمة محامي الزميل تيسير علوني أنه سيتم غدا إحالته إلى المحكمة ليجري له طبيبان شرعيان الفحص الطبي الذي نطالب به.
موضوع صادر عن :

عين علي تونس