English
الإمارات |الأردن |البحرين |تونس |الجزائر|السعودية|السودان| سوريا | العراق | عُمان|فلسطين |قطر|الكويت |لبنان| ليبيا|مصر| المغرب|اليمن| دولية و اقليمية
» عن الشبكة
» بيانات إعلامية
» تقارير ودراسات
» موضوع للمناقشة
»مواثيق وإتفاقيات
» أجندة حقوق الإنسان
» دليل المواقع
» دفتر الزوار
» منتدى الشبكة
» النشرة الأسبوعية
» اكتب لنا
» مؤسسات علي الشبكة
» جوائز حقوق الإنسان
» اصدارات حقوقية
» وظائف
إختار بالموضوع
* حرية رأي وتعبير
* الحماية من التعذيب
* المحاكمة العادلة
* الأمان الشخصي
* التجمع السلمي
* جمعيات ونقابات وأحزاب
* التنقل والإقامة والسفر
* السجناء والمحتجزين
* حقوق المرأة
* حقوق الطفل
* تداول المعلومات
* حرمة الحياة الخاصة
* الحق في الحياة
* حقوق اقتصادية واجتماعية
* حركة حقوق الإنسان
* نشطاء حقوق الإنسان
* ذوي الإحتياجات الخاصة
* الحماية من العقاب الجماعي
* العدالة الدولية
* أخرى
محامو جلال الزغلامي يحاولون زيارته في مقر اعتقاله

3 أكتوبر 2004


يوم السبت، 2 أكتوبر 2004، فوجئ المحاميان شوقي طبيب ونجاة اليعقوبي بأنهما ممنوعان من حق رؤية موكلهم، جلال الزغلامي في مقر اعتقاله في السجن المدني بتونس. وحين طلبا الاتصال به قيل لهما أنه قد تم "نقله"، دون مزيد من التوضيح.

بعد ذلك بيومين، يوم 4 أكتوبر 2004، وبعد محاولات شديدة التعقيد علمت أسرته أنه قد تم نقله إلى سجن مورناج، على مسافة 30 كيلومتر من تونس العاصمة. وقد رفضت سلطات السجن السماح لأسرته برؤيته كما رفضت استلام الطعام لتسليمه له، مفسرين ذلك بأنه "يعاقب" في الحبس الانفرادي.

وقد توجه محامو جلال الزغلامي إلى سجن مورناج واستطاعوا مقابلته وعلموا أن قرار النقل قد اتخذ كإجراء "تأديبي" بعد أن احتج جلال على الظروف السيئة لسجنه في السجن المدني بتونس. كما علم محاموه أن جلال قد حرم من حقيبته التي تحمل أغراضه وملابسه,
موضوع صادر عن :



جميع الحقوق محفوظة للمؤسسات الصادر منها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2004
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان
CyberCairo.NET خدمات المواقع