ifex English:: إيران ..... عن الشبكة |الإمارات |الأردن | البحرين | تونس |الجزائر | السعودية | السودان | سوريا | الصومال |العراق |عُمان | فلسطين | قطر | الكويت | لبنان | ليبيا | مصر | المغرب | اليمن | دولية و اقليمية
الرئيسية
ANHRI.NET.English Share
الحصول على مدونة
الرئيسية راسلنا جوائز أسئلة وأجوبة عن الشبكة الأجندة خدمات حملات خطوة للأمام مواثيق وإتفاقيات
انضم لقائمة افيكس
انضم لقائمة  الشبكة
¤ بيانات صحفية
¤ تقارير
¤ موضوع للمناقشة
¤ مواثيق دولية
افيكس
¤ أرشيف الشبكة

¤ قائمة الحقوق

¤ النشرة الاسبوعية

¤ اصدارات حقوقية
ضع وصلتنا بموقعك
ضع وصلتنا بموقعك
مبادرات الشبكة العربية

كاتب
المبادرة العربية لإنترنت حر
جهود
إفهم دارفور
مبادرة هموم
موقع قضايا



الشبكة العربية على facebook

  
موضوع صادرة عن :


عين علي اليمن

الرئيسية »» اليمن »» عين علي اليمن
حذرت السلطة من المضي في حربها ضد الصحافة ودعت الى اعتصام يوم السبت
اشهار لجنة للدفاع عن حرية التعبير


18/11/2009

في ظل التراجع المخيف لحرية الرأي والتعبير , والانتهاكات الخطيرة التي تطال زملائنا الصحفيين منها الاخفاء القسري واغلاق الصحف..في ظل هجمة وحرب سلطوية شعواء تشن ضدنا. حريات تصادر .. مصادر رزق تغلق ,واستخدام القضاء كأداة للقمع وتكميم الافواه , وزملاء لنا يقبعون خلف القضبان - في ظل كل هذا لم يعد بالامكان ان نقف فقط متفرجين او ان نقف موقف وسطي في قضايا تحتاج لموقف حاسم - اما مع او ضد وارتأينا نحن الصحفيون الموقعون أدناه أننا مع حرية الرأي والتعبير وحرية الصحافة ضد القمع وعملنا على تأسيس لجنة (يمنيون من أجل الدفاع عن حرية التعبير) وهي لجنة تدافع عن حرية التعبير بشكل عام وليس الصحفيين فقط كون المعتقلات ملئ بمعتقلين بسبب أراءهم ,ونؤكد لسنا بديل عن نقابة الصحفيين بل داعمين ومساندين لجهودها . وتتكون هذه اللجنة من لجان مصغرة لتسيير اعمالها وهي:-
(لجنة النشاط,اللجنة الاعلامية,لجنة رصد الانتهاكات,لجنة مساعدة اهالي المعتقلين, اللجنة المالية) علما ان لجنة مساعدة اهالي المعتقلين التي اعلن عنها سابقا هي احدي اهذه اللجان,ونحن اذ نستعرض بعض الانتهاكات ضد الصحفيين فأننا نعلن عن القيام بفعاليات قادمة ومستمرة تضامنا مع حرية الرأي والتعبير ندشنها السبت القادم باعتصام في مقر النقابة بالتعاون مع منظمة التغييرللدفاع عن الحقوق الحريات.

وحيث لايزال الكاتب الصحفي محمد المقالح مخفيا قسريا منذ شهرين وهو مايشعرنا بالقلق على حياته ووضعه الصحي, كما بدات محكمة امن الدولة بمحاكمة ثلاثة صحفيين وناشطين اعلاميين وهم فؤاد راشد وصلاح السقلدي واحمد الربيزي في قضايا نشر, ويوم 31- 10- 2009م اصدرت محكمة الصحافة برئاسة القاضي منصور شائع حكما ضد صحيفة المصدر قضى الحكم بسجن رئيس التحرير سمير جبران لمدة عام مع وقف التنفيذ ومنعه من مزاولة عمله الصحفي لمدة عام وسجن الصحفي المقيم في واشنطن منير الماوري عامين مع النفاذ ومنعه من الكتابة مدى الحياه بتهمة إهانتهما رئيس الجمهورية وهو حكم غير مسبوق, ومنعت الصحيفة للاسبوع الثالث من الطباعة. كما صودرت صحيفة الديار من الاكشاك والمكتبات,و لاتزال صحيفة الايام موقوفة منذ اوائل شهر مايو من العام الحالي. وهو حال صحيفة المحررالموقوفة منذ مارس من العام 2008م.

وصحيفة القضية ,ويشكوا والد الزميل الصحفي أياد عماد غانم المراسل المتعاون مع صحيفة الايام والطالب بكلية الاعلام من تدهور حالته الصحية في سجن صبر بمحافظة لحج ومنعه من زيارة.

كما يتعرض الزملاء في قناة الجزيرة "مكتب صنعاء" للمضايقات والتهديد وحملات تحريضية رسمية ضدهم.بالاضافة الى انه لاتزال عدد من الصحف تحاكم في محكمة الصحافة"المتخصصة" منها الشارع والديار والوسط وصحيفة الثوري والمصدر, ولاتزال وزارة الاعلام تمارس الرقابة على مواد بعض الصحف التي صدر قرار سابق بإيقافها.

ونحن(يمنيون من أجل الدفاع عن حرية التعبير)إذ ندين استمرار إخفاء الكاتب الصحفي محمد المقالح فأننا نحمل السلطة مسئولية حياته وسلامته ونطالبها بإطلاق سراحه او أحالته الى القضاء. وكذا نطالب بإطلاق الزميلين فؤاد راشد وصلاح السقلدي واحمد الربيزي.

وفي حين نؤكد احترامنا للقضاء الا أننا نستهجن الحكم "المسيس" الصادر من محكمة الصحافة ضد صحيفة المصدر ونعده سابقة خطيرة تنذر بمستقبل مظلم للصحافة في اليمن, مطالبين بإلغاءه, ووقف محاكمة الصحفيين, ووقف الرقابة المسبقة على مواد الصحف من قبل وزارة الاعلام ,واطلاق صحيفتي الايام والمحرر.ونستنكر الحكم الصادر ضد الزميل إياد غانم ونطالب إدارة سجن صبر السماح له بزيارة الطبيب كونه يعاني من المرض كما نعرب عن رفضنا للهجمة الصحفية التي تشنها صحف النظام او المقربة منه ضد قناة الجزيرة ونقابة الصحفيين.

ونحذر السلطة من ان المضي في حربها ضد الصحفيين والاعلاميين يسيء لليمن كدولة تتغنى بديمقراطيتها وتقوض هذه الممارسات ماتبقى من هامش ديمقراطي ,وكون كل تلك الممارسات والتصرفات تتنافى وحرية الرأي والتعبير وتتنافى مع دستور البلد والمواثيق الدولية الملتزمة بها بلادنا منها المادة 19 من الاعلان العالمي لحقوق الانسان المتعلق بحرية الرأي والتعبير.وننبهها من ان التضييق على الحريات الصحفية لن يزيد الاوضاع الاسوءا.

وندعوا جميع الزملاء الصحفيين والاحرار من ناشطي حقوق الانسان التصدي لهذه الهجمة غير المسبوقة من السلطة القمعية في اليمن دفاعا عن حرياتنا وحقنا في التعبيرعن ارائنا بماكفله لنا الدستور والمواثيق الدولية .

الموقعون
  • عبد الباري طاهر
  • محمد الغباري
  • راجح بادي
  • احمد الشلفي
  • احمد حرمل
  • سمير جبران
  • عبد الرقيب الهدياني
  • صبري بن مخاشن
  • محمد الصالحي
  • عبد الفتاح حيدرة
  • اشرف الريفي
  • سامية الاغبري
  • عبد العزيز المجيدي
  • فؤاد مسعد
  • نبيل عبد الحفيظ مانع
  • عبد الرحمن المحمدي
  • خالد عبد الهادي
  • وضاح المقطري
  • وهيب النصاري
  • وداد البدوي
  • شفيع العبد
  • انيس منصور
  • نشوان الحميري
صادر عن
يمنيون من أجل الدفاع عن حرية التعبير

الرئيسية | عن الشبكة | بريد | بيانات إعلامية | تقارير ودراسات | موضوع للمناقشة | خطوة للأمام | حملات | النشرة الأسبوعية | مواثيق وإتفاقيات | أجندة حقوق الإنسان | خدمات | دليل المواقع | اصدارات حقوقية | جوائز حقوق الانسان | مؤسسات على الشبكة
الرئيسية
جميع الحقوق © محفوظة للمؤسسات الصادر عنها المواد المنشورة
مصرح بنشر اصداراتنا مع ذكر المصدر و الوصلة الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان 2003 - 2009
المواد المنشورة تعبر عن أراء كتابها ، مؤسسات أو أفراد ولا تعبر بالضرورة عن موقف الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

ifex